اخبار الرياضة

جورفان فييرا يتسبب في إستعادة ثلاث لاعبين من الإسماعيلي لبريقهم الكروي

المدرب البرازيلي جورفان فييرا قد تولى مسئولية تدريب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الإسماعيلية في أول شهر أكتوبر الماضي، وذلك بعد تخلي المدرب الجزائري خير الدين مضوي عن الفريق بحجة النتائج السيئة للفريق، ومنذ تولي فييرا قيادة الفريق وبدأ في وضع بصماته وفرض اسمة.

الإسماعيلي تحت قيادة فييرا

الجدير بالذكر أن جورفان فييرا شارك رسمياً مع الإسماعيلي في خمس مباريات في بطولات مختلفة، حقق في التعادل في مبارتان والفوز في ثلاث مباريات، والجدير بالذكر أن هناك لاعبين لم يظهروا في الإسماعيلي في ظل تدريب الجزائري مضوى، حيث كان لم يستعين بهم في التشكيل الأساسي، ولكنهم استعادوا بريقهم ومهاراتهم في ظل وجود البرازيلي فييرا، وهم:

  • محمد مجدي: انتقل من نادي الزمالك إلى الإسماعيلي في بداية هذا الموسم، ولم يلعب بشكل أساسي في ظل وجود مضوي البرازيلي الذي اعتمد على باهر المحمدي، ولكن في ظل وجود فييرا بدأ يعتمد عليه بشكل أساسي في التشكيل وقدم مستوى متميز في مركز قلب الدفاع.
  • عبد الرحمن مجدي: انتقل من نادي الترسانة منذ الموسم الماضي وأيضاً لم يُشارك في المباريات أثناء قيادة مضوي للفريق، ولكنه في تدريب فييرا أثبت نفسه إلى أن وصل للتشكيل الأساسي في المباريات الخمسة الأخيرة للدراويش وتمكن من تسجيل هدف.
  • عمر الوحش: لاعب خط وسط الإسماعيلي وكان على وشك الرحيل عن الدراويش في الموسم القادم بسبب تجاهله من قبل مضوي وعدم مشاركته وخروجة من حسابات الفريق، ولكن الآن أصبح لاعب أساسي ومتميز تحت قيادة البراويلي فييرا.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق