التخطي إلى المحتوى

اعلنت الكنيسة الاوكرانية التابعة لبطريرك موسكو وذلك فى بيان مشترك لتجمع أساقفة الكنيسة الارثوذكسية الاوكرانية التابعة لموسكو وقف القداس الالهى المشترك بينها وبين بطريركية القسطنطينية المسكونية وذلك بعد اعتراف الاخيرة بكنيسية منشقة  حيث اعتبرت الاساقفية التابعة لموسكو قرار الكنيسية المسكونية باطل ولا قوة قانونية له

 اعتراف كنيسية القسطنطينية بطريركية كييف

هذا وقد صرح التجمع الخاص الكنيسة الاوكرانية التابعة لبطريرك موسكو ان القداس الالهى المشترك بينها وبين القسطنطينة اصبح مستحيل وذلك بسبب قرار بابا القسطنطينية الخاص بالاعتراف بالكنيسة الاوكرانية الصادر يوم 11 اكتوبر الماضى قرار باطل وان هذا القرار مخالف للقوانين الأرثوذكسية حيث ان بهذا القرار وقفت بطريركية القسطنطينية الى جانب الانقسام وذلك على خلفية الاعتراف المقدم من كنيسية القسطنطينة المسكونية بالكنيسة الاوكرانية التى انشقت عن بطريركية موسكو واعطاءها صفة كنيسة محلية مستقلة .

وهو القرار الذى تسبب فى حالة من الغضب من جانب البطريركية الروسية واعتبرت الامر ماهو الا اعطاء شرعية للانقسام  داخل الكنيسية وذلك على خلفية الخلافات السياسية الروسية الاوكرانية التى تشهدها الساحة الروسية تلك الفترة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *